الثلاثاء، 14 يوليو 2020

حقيقة طرد الامارات للسفير أحمد علي عبدالله صالح

وكالة موكا نيوز
2020-04-21 | منذ 3 شهر

أحمد علي عبدالله صالح

كشفت مصادر سياسية وإعلامية، عن توجيهات إماراتية، لنجل الرئيس السابق، أحمد علي عبدالله صالح، لمغادرة أراضيها.

وحسب المصادر، طبقا لما نقله المشهد اليمني فإن الإمارات طلبت من أحمد علي مغادرة أراضيها في غضون اسبوع واحد، كما تسعى أبوظبي لإيقاف الدعم العسكري المخصص للعميد طارق صالح، الذي يقود المقاومة الوطنية وحراس الجمهورية في جبهة الساحل الغربي بمحافظة الحديدة.

وبالتزامن مع هذه التسريبات الإعلامية، طالب نشطاء إماراتيين على مواقع التواصل الاجتماعي حكومة بلادهم بطرد السفير احمد علي عبد الله صالح من الامارات وتوقف دعمها العسكري لابن عمه العميد طارق عفاش الذي يتولى القيادة في الساحل الغربي .

وحسب المصادر فإن التغير المفاجئ في سياسة أبو ظبي تجاه حزب المؤتمر وعائلة صالح كان سببه اعتراض ورفض السفير أحمد علي عبدالله قرارا إماراتيا بتحريك ألوية من قوات حراس الجمهورية إلى العاصمة المؤقتة عدن للقتال في صفوف المجلس الانتقالي الموالية للإمارات ضد القوات الحكومية وهو الأمر الذي أغضب محمد بن زايد ودفع بمسؤولين مقربين له لمهاجمة أحمد علي وابن عمه طارق صالح .


إخترنا لك
أخبار ذات صلة