الأربعاء، 30 نوفمبر 2022

توجيه تهم المطاردة والضرب والتخريب لطليق بريتنى سبيرز بعد واقعة حفل الزفاف

2022-06-14 | منذ 6 شهر

وجهت محكمة أمريكية، تهمة ارتكاب "جناية مطاردة"، إلى جيسون ألكسندر، الذى كان متزوجًا من بريتنى سبيرز لمدة 55 ساعة فى عام 2004، ويواجه طليق
 بريتنى هذه التهمة بعد دخول منزلها دون إذن قبل ساعات من زفافها على صديقها سام أصغرى، وذلك حسب ما نشرته "business insider".

ويقول التقرير، "قامت بريتنى سبيرز، وزوجها الجديد سام أصغرى، بتأمين أمر تقييدى ضد جيسون ألين ألكساندر"، فيما ألقى القبض على "ألكسندر" لأمر من خارج المقاطعة عندما تم العثور عليه فى ملكية الزوجين غير مدعو قبل الزفاف، وفقًا لقسم شرطة مقاطعة فينتورا، كما وجهت إليه تهم بارتكاب جرائم الضرب والتخريب والتعدى، وفقًا لوثائق المحكمة، حيث تم العثور على سكين فى حوزته، على الرغم من أنه لم يلوح بها.

ومن جانبه، قال ماثيو روزينجارت، محامى سبيرز، لـ Insider، فى بيان أرسله عبر البريد الإلكترونى: "لقد تم الآن اتهامه من قبل مكتب المدعى العام بالمطاردة، بالإضافة إلى التهم الأخرى، ولا يزال محتجزًا".

وأضاف: "نحن ممتنون لمكتب عمدة مقاطعة فينتورا ومكتب المدعى العام، بما فى ذلك نائبة المدعى العام للمقاطعة إيرين مايستر، على عملهم السريع والجيد"، وتابع: "يجب أن يرسل هذا رسالة قوية إلى السيد ألكساندر وأى شخص يعمل معه أو يشارك بطريقة أخرى فى سوء سلوك مماثل".

وتزوجت سبيرز، وأصغرى، فى منزلهما فى ثاوزند أوكس، بكاليفورنيا، يوم الخميس، بعد خطوبة استمرت قرابة ثمانية أشهر، وكان الزوجان معًا لمدة خمس سنوات تقريبًا، فيما لم يحضر والدا سبيرز وشقيقته جيمى لين، كما لم يحضر أبناؤها من زواجها السابق مع كيفن فيدرلاين.

وفى السياق ذاته، رفض ممثلو "أصغرى" طلب Insider للتعليق، كما لم يرد محامى الدفاع العام لـ ألكساندر، على الفور على طلب Insider للتعليق.

 


إخترنا لك
أخبار ذات صلة