الخميس، 13 مايو 2021

ألانتقالي مالذي سيصنع من خلال نوايه وتصريحاتة بعدم عودة رئيس مجلس الشورى

2021-01-20 | منذ 4 شهر

 

 

ألمح المجلس الانتقالي الجنوبي، الثلاثاء، إلى اعتزامه منع عودة النائب العام ورئيس مجلس الشورى الجديدين إلى العاصمة المؤقتة عدن (جنوب اليمن) الخاضعة لسيطرته.

وقال الناطق باسم الانتقالي، علي الكثيري في بيان مقتضب نشر على موقع المجلس: "‏قلناها ونكررها، لن نتعاطى مع أي قرارات أحادية (يقصد قرارات هادي الأخيرة) خارج سياق روح اتفاق الرياض ونصوصه وعملية التوافق ومبدأ الشراكة"، وفق تصريح نشره الموقع الإلكتروني للمجلس.

وأضاف الكثيري: "سنحتفظ بحقنا في اتخاذ ما يلزم من خطوات تحمي أرضنا وشعبنا وقضيته وتحافظ على منجزاته".

وملمحًا إلى اعتزام المجلس منع "بن دغر" و"الموساوي" من العودة إلى عدن، شدد الكثيري على أن "العاصمة عدن والجنوب عموما لن يكون مسرحا لأي إجراءات غير متفق عليها".

ووقعت كل من السلطة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي هذا الاتفاق، في نوفمبر 2019، لمعاجلة خلافات بينهما.

وأدى رئيس مجلس الشورى، أحمد بن دغر، والنائب العام، أحمد صالح الموساوي، الثلاثاء، اليمين الدستورية في العاصمة السعودية الرياض، أمام الرئيس عبد ربه منصور هادي، رغم اعتراض المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيًّا.


إخترنا لك
أخبار ذات صلة