السبت، 15 مايو 2021

أخيراً .. تصريح شجاع وجديد ومثبت بالأدلة الدامغة للشرعية على مرتكبي مجزرة مطار عدن الدولي .. وهؤلاء هم المجرمين

2021-01-13 | منذ 4 شهر

 

 

قال معمر الإرياني وزير الإعلام والثقافة والسياحة إن مليشيا الحوثي اعترفت باستهداف مطار عدن الدولي من خلال تصريحات سفير المليشيا الحوثية لدى إيران. وصرح الوزير أن سفير مليشيا الحوثي في طهران يؤكد بصريح العبارة أن التصعيد العسكري والأعمال الارهابية التي نفذتها مليشيا الحوثي بمشاركة خبراء إيرانيين وسلاح إيراني في العام 2020، والتي راح ضحيتها آلاف المدنيين الأبرياء، وآخرها إستهداف الحكومة في مطار عدن الدولي كانت ردة فعل على مقتل سليماني. ونشر الوزير الإرياني سلسلة تغريدات على حسابه بتويتر كشف فيها اعتراف المليشيا باستهداف المطار والعديد من العمليات وكذلك قيادة إيران لمعركة الحوثب في اليمن مستدلا فيها بتصريحات سفير المليشيا لدى إيران المدعو إبراهيم الديلمي لقناة المسيرة التابعة للمليشيا. وأضاف الوزير أن المدعو إبراهيم الديلمي يعترف بشكل واضح بمشاركة الهالك قاسم سليماني قائد فيلق القدس الإرهابي في إدارة العمليات العسكرية للمليشيا منذ الانقلاب. وكذلك تنفيذ الأنشطة الارهابية التي استهدفت الاعيان المدنية في دول الجوار والسفن التجارية وناقلات النفط في خطوط الملاحة الدولية واستغرب الوزير عدم إدراك المجتمع الدولي حتى الآن لإرهاب وخطورة مليشيا الحوثي بقوله :" ماذا تبقى للمجتمع الدولي لإدراك ان الحوثي مجرد أداة قذرة لتنفيذ المخطط الايراني لنشر الفوضى والارهاب في المنطقة وتصفية الحسابات الاقليمية وتهديد المصالح الدولية ". وأضاف :"إلى متى سيستمر تجاهل العالم للإهاب الحوثي المنظم الذي يفتك باليمنيين منذ 6 اعوام ومطالبتهم بتصنيفها جماعة إرهابية". وحاولت مليشيا الحوثي التهرب من مسؤولية استهداف مطار عدن الدولي لحظة وصول وزراء الحكومة اليمنية الجديدة بنفيهم الهجوم رغم الشواهد وتوثيق عمليات إطلا


إخترنا لك
أخبار ذات صلة