السبت، 15 مايو 2021

أول تهديد وأول طلب للأنتقالي بعد اتفاق الرياض... يحذر فيه من استمرار اعتداءات مليشيات الاخوان بشبوة ويطالب رئيس الحكومة وقفها

2021-01-10 | منذ 4 شهر


جددت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي مطالبتها من رئيس الحكومة بوقف ما اسمته بالاعتداءات التي تمارسها مليشيات الاخوان في شبوة.

 

جاء ذلك في اجتماع عقدته رئاسة المجلس اليوم برئاسة فضل محمد الجعدي نائب الأمين العام للأمانة العامة لهيئة الرئاسة.

 

وجددت الهيئة في الاجتماع مطالبتها التي وجهتها لرئيس الحكومة في اجتماعها السابق، لوقف الممارسات المخالفة للقانون، من قمع وأعمال اختطاف ومطاردة التي تواصل الميلشيات العسكرية والأمنية الإخوانية في محافظة شبوة.

 

وقالت بأن هذه الأعمال تطال قيادات الانتقالي، وكذا الشخصيات الاجتماعية والقبائل التي تخالف مليشيات الاخوان الرأي لإخضاعها لتوجهاتها ورغباتها، محذرة من مخاطر استمرارها.

 

هيئة رئاسة المجلس أكدت على أهمية إسراع الحكومة باتخاذ ما يلزم لاستعادة قيمة العملة المحلية ومطالبة التحالف العربي بالتدخل الفاعل لنجاح اجراءاتها واستمراريتها.

 

وشددت الهيئة على ضرورة تنفيذ الحكومة أولويات مهامها المحددة في اتفاق الرياض وفي مقدمتها صرف مرتبات العسكريين والأمنيين والشروع في المعالجة الجادة والمبكرة لاحتياجات المواطنين للصيف القادم من كهرباء ومياه لتجنب تكرار أزمات انقطاعاتها المتواصلة، نتيجة غياب دور الحكومة عن معالجتها خلال الأعوام الماضية.

 

مجددة التأكيد على أهمية تعاون الجميع لمساعدة حكومة المناصفة لتنفيذ مهامها، ودعم ومساندة قيادة المجلس الانتقالي بكافة هيئاته المركزية والمحلية بالمحافظات لتنفيذ هذه المهام وغيرها من المهام الأخرى المسندة لها وفقا لاتفاق الرياض.


إخترنا لك
أخبار ذات صلة