السبت، 16 يناير 2021

صرف تعويضات مالية لأسر ضحايا تفجير عدن الغادر

2020-12-31 | منذ 2 أسبوع


وجه رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، بصرف تعويضات عاجلة لجميع أسر شهداء الهجوم الإرهابي الغادر الذي استهدف مطار عدن الدولي، الأربعاء، وتوفير الرعاية الطبية والعلاجية اللازمة للجرحى، مكرراً العزاء والمواساة لكل من استشهدوا في هذا الهجوم الإرهابي والجريمة البشعة وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.
وجدد رئيس الوزراء في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التأكيد على أن هذا الهجوم الإرهابي لن يحقق أهداف من نفذه وخطط له لعرقلة تنفيذ اتفاق الرياض وتوحيد الصف الوطني لاستكمال إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة وتحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني الذي بلغت معاناته حد لا يمكن السكوت على استمرارها.. لافتاً إلى أن الحكومة باقية في العاصمة المؤقتة عدن وستقوم بكل ما يمليه عليها واجباتها ومسؤولياتها ولن تنال منها مثل هذه الأعمال الانتحارية اليائسة باستهداف الاعيان المدنية في خرق واضح لكل القوانين والأعراف الدولية والإنسانية.. مؤكداً أن الإرهاب والانقلاب وجهان لعملة واحدة.
وشدد الدكتور معين عبدالملك، على ضرورة قيام اللجنة المشكلة من فخامة رئيس الجمهورية بمهامها سريعا للتحقيق في ملابسات هذا العمل الإرهابي الإجرامي برئاسة وزير الداخلية وعضوية قيادات الأجهزة الامنية والاستخباراتية والسلطة المحلية بعدن بالتنسيق مع تحالف دعم الشرعية.
وأوضح رئيس الوزراء أن هذا الهجوم الإرهابي يزيد الجميع من شركاء الوطن من مختلف القوى والمكونات السياسية والحزبية والمجتمعية إصرار وتلاحما على تعزيز التلاحم ووحدة الصف الوطني لمواجهة كافة التحديات وتحقيق الغاية التي يسعى إليها الجميع باستعادة الدولة وانهاء الانقلاب ومشروعه المدعوم إيرانياً، باعتبارها معركة مصيرية ووجودية لليمن وشعبها واشقائها في دول الخليج والمنطقة العربية والعالم أجمع.

 


إخترنا لك
أخبار ذات صلة