الجمعة، 16 إبريل 2021

ساعة عمرو دياب الفاخرة تثير الجدل.. ما علاقة صدام حسين؟

2020-12-18 | منذ 4 شهر

يعد الفنان المصري عمرو دياب حديث الجمهور بإطلالته، ومنذ بدايته في الفن كان قدوة في ملابسه وأزيائه للكثير من الشباب الذين يحبّون ارتداء ملابس مثله، أو تنسيق إطلالاتهم لتصبح مشابهة لإطلالاته وخياراته في تنسيق الأزياء. فبعد أن نشر عمرو دياب البوستر الدعائي الأول لألبومه الجديد “يا أنا يا لأ”، خطف النجم المصري الأنظار من خلاله.

ولفت انتباه جمهوره بساعته الفاخرة وهي من دار Patek Philippe، وهي شركة سويسرية لصناعة ساعات اليد الفاخرة، واشتهر الرئيس العراقي الراحل صدام حسين بارتدائها وكانت لا تفارق معصمه.السّاعة مصنوعة من هيكل مصنوع من الذهب الوردي “Rose Gold” عيار 18 قيراطا، وتحتوي على 35 ماسة صغيرة، وذراعها من جلد التمساح، ويصل سعرها إلى 110 آلاف دولار.واتسمت ساعة عمرو دياب في احدث ظهور له بأنها تحتوي على 35 جوهرة، ويبلغ سعرها 95000 دولار أي ما يقرب من 1.5 مليون جنيه مصري. وتألق عمرو دياب في البوستر الدعائي بمظهر جديد ومختلف، واعتمد الظهور بلون شعر أشقر/ بلاتيني ويستعد عمرو دياب لإطلاق ألبومه الجديد “يا أنا يا لأ”، مروجا له بطرح برومو أغنيته الجديدة “محسود”، بالإضافة إلى برومو لأغنية “يا أنا يا لأ”، ونشر الهضبة فيديو بعنوان “خلينا ننبسط”، وأطلق من خلاله تحديا خاصا للجمهور بغناء مقطع من أغنيته “محسود” ونشرها على مواقع التواصل، وعَلّق على التحدي قائلاً: “غنيها… عايز أسمع أصواتكم الحلوة”.


إخترنا لك
أخبار ذات صلة