الأربعاء، 28 سبتمبر 2022

تفاصيل مثيرة وأسرار تروى للمرة الأولى.. عندما طلبت سوزان مبارك الطلاق

2020-12-06 | منذ 2 سنة

محمد حسنى السيد مبارك وشهرته حسنى مبارك ولد فى 4 مايو 1928، وهو الرئيس الرابع لجمهورية مصر من 14 أكتوبر 1981، حتى تنحى فى 11 فبراير 2011. تقلد الحكم فى مصر رئيسًا للجمهورية وقائدًا أعلى للقوات المسلحة ورئيسًا للحزب الوطنى الديمقراطى بعد اغتيال الرئيس أنور السادات فى 6 أكتوبر 1981.

عرف عن مبارك رفضه الدائم للحديث عن تفاصيل حياته الشخصية، وكان متزوجا من سوزان ثابت وهي مصرية تحمل أيضا الجنسية البريطانية لأن والدتها من ويلز في المملكة المتحدة، وقد درست في الجامعة الأمريكية. وعرف عنه أيضا أنه رجل رياضي يستيقظ في السادسة صباحا، ويمارس رياضة الإسكواش ولا يدخن أو يشرب الخمور.تعتبر فترة حكمه رابع أطول فترة حكم فى المنطقة العربية، لذا خبر وفاته لم يقتصر تأثيره على الداخل المصري، بل امتد إلى ربوع المنطقة العربية، على المستويين الشعبى والرسمى، كما كانت لخطاباته وعلاقته بشعبه مواقف عديدة.

وكشفت مذكرات مبارك أن قرينته وسيدة مصر الأولى على مدار 30 عاما طلبت الطلاق مرارا، وأنه قادته في كثير من محطات الحياة، والعديد من الأسرار الأخرى الخاصة بعلاقة مبارك بسوزان.



المذكرات التي تؤرخ لـ30 عاما قضاها مبارك في الرئاسة منذ اغتيال السادات في حادث المنصة الشهير في 6 أكتوبر 1981 إلى 11 فبراير 2011، وهو يوم تنحيه عن الحكم بعد اشتعال ثورة 25 يناير، نشرت في جريدة “روز اليوسف”.

وسوف تحمل هذه المذكرات الكثير من الأسرار الشخصية منها مثلا أن الرئيس المصري السابق حسني مبارك كان يتشائم من الرقم 7 وهو نفس عدد وزراء الداخلية في عهده ونفس عدد رؤساء الوزارات التي تتابعت خلال حكمه.

وفي مذكرات مبارك نقرأ محاولة القذافي تهريب المتهمين باغتيال السادات في حادث المنصة، باعتبارهم أبطالا، لأنهم قتلوا عدوه اللدود (السادات) ، الذي ضرب بنغازي بالطيران أواخر السبعينيات.


إخترنا لك
أخبار ذات صلة