الجمعة، 06 أغسطس 2021

تطبيق خطير احذفه حالا.. بالأدلة واتساب من أخطر التطبيقات

2020-12-01 | منذ 8 شهر


عتبر تطبيق واتساب WhatsApp، أحد تطبيقات التراسل الأكثر جدالا بخصوص أمان تطبيقها، حيث تدعم المنصة في جميع تحديثات التطبيق
إصلاحا لنقاط الضعف الموجودة بتطبيقها، لذا يقدم بافيل دوروف "Pavel Durov"، مؤسس تطبيق تيليجرام الكثير من الأدلة على أن تطبيق
واتساب خطير ولا يجب استخدامه.

وبحسب ما ذكره موقع "somagnews"، يواجه تطبيق واتساب منذ وصوله إلى الهواتف الذكية عام 2009، العديد من الثغرات الأمنية، وقد
تجعل مثل هذه المواقف مستخدميه يبحثون عن تطبيقات أخرى أكثر أمانا.

اقرأ أيضاً| بـ 3 طرق.. يمكنك العثور على رسائل واتساب القديمة

وتعد من أبرز الأدلة التي تثبت أن تطبيق واتساب غير أمان وشديد الخطورة، هي حادثة اختراق هاتف الرئيس التنفيذي لشركة أمازون "جيف
بيزوس"،خلال العام الماضي 2019، والذي حدث بفضل الأبواب الخلفية للتطبيق، وفيما يلي نستعرض إليك الأسباب التي أشار إليها رجل
الأعمال الروسي ومؤسس تيليجرام "بافيل دوروف"، كدليل على أن تطبيق واتساب غير أمن ولا يجب استخدامه.

1. الأمم المتحدة تمنع موظفيها من استخدام واتساب:

أثار حادث القرصنة الذي حدث بعد اختراق تطبيق واتساب على هاتف رجال الأعمال الأمريكي الشهير ومؤسس شركة أمازون "جيف بيزوس"،
قلق الأمم المتحدة حيث منعت جميع موظفيها من استخدام تطبيق التراسل لأسباب أمنية، وتختلف آراء الخبراء حول أمان التطبيقات، لأن كل
تطبيق مهما كان أمان تظل لديه نقطة ضعف غير مكتشفة وأن حماية بيانات المستخدمين بنسبة 100٪ لن تتحقق أبدا.

2. مطالبة أقارب ترامب بتغيير هواتفهم:

تأتي الحادثة الثانية بعد اختراق تطبيق واتساب على هاتف "جيف بيزوس" الذي أثار مخاوف إدارة الرئيس الأمريكي ترامب، حيث قال خبير من
الأمم المتحدة بعد فحص هاتف آيفون المملوك لمؤسس أمازون بعد اختراقه، إن أي من الأشخاص المقربين لـ ترامب مثل زوج ابنته "جاريد
كوشنر"، يتحتم عليه تغيير هاتفه المحمول، ويرجع سبب ذلك إلى أنه إذا تم إرسال مستندات تحتوي على برامج أو روابط ضارة إلى الهاتف عبر
تطبيق واتساب، فلن يكون من الضروري حذف التطبيق فقط بل استبدال الجهاز نفسه بآخر جديد.

3. فيسبوك تلقي اللوم على الآخرين:

يعلم الجميع أن شركة فيسبوك Facebook، استحوذت على واتساب في صفقة بلغت حوالي 19 مليار دولار، حيث كان من المتوقع أن تخرج
عملاقة التواصل عن صمتها وتعتذر لجميع مستخدميها حول العالم بعد حادثة اختراق هاتف "جيف بيزوس"، ولكن بدلا من ذلك إلقت مالكة
واتساب اللوم على شركة آبل قائلة:" إن السبب وراء اختراق هاتف رجل الأعمال الشهير هو نظام التشغيل iOS، وليس تطبيقها واتساب".

ووفقا لمؤسس تطبيق تيليجرام Telegram، "بافيل دوروف" فإن اتهام شركة فيسبوك لنظيرتها الأمريكية آبل ينبع تمام من سيكولوجية الذنب،
حيث تعلم عملاق التواصل الاجتماعي أن حادث اختراق هاتف "بيزوس" وقع بسبب ثغرات أمنية بتطبيق التراسل التابع لها، ولا علاقة لنظام
تشغيل هواتف آيفون بالواقعة.

4. تطبيق واتساب يحتوي على 12 ثغرة خطيرة في 2019:

أشار مؤسس تطبيق تيليجرام إلى أن الأبواب الخلفية المتعمد وجودها في تطبيق واتساب تتنكر في شكل نقاط ضعف غير مقصودة، وقال بافيل
دوروف: "إن تطبيق واتساب احتوي على 12 ثغرة خبيثة خلال عام 2019 فقط"، وأوضح دوروف أن 7 من أصل هذه الثغرات خطيرة للغاية،
وقد تم استخدام واحدة منها في اختراق جيف بيزوس.

5. التشفير من طرف إلى طرف ميزة احتيالية:

يحذر مؤسس تطبيق تيليجرام المستخدمين من أن ينخدعوا بميزة التشفير من طرف إلى طرف والتي تقول فيسبوك أنها أطلقتها لحماية مستخدمي
تطبيق التراسل، ويقول "بافيل":" إن فيسبوك تحاول جذب انتباه المستخدمين في اتجاه آخر، وتقوم هي بالاهتمام بأعمالها الخاصة من خلال
الأبواب الخلفية الخفية"، وأضاف رجل الأعمال الروسي: "أنه لا ينبغي لمستخدمي واتساب الوقوع في مثل هذا الفخ، حيث أصبح التشفير من
طرف إلى طرف معيار الأمان الوحيد الذي يبحث عنه المستخدمون في تطبيقات التراسل"، والتي تتباهي به شركة فيسبوك والذي يتيح لها في

النهاية من القيام بأعمال سرية دون علم مستخدمو واتساب


إخترنا لك
أخبار ذات صلة