الجمعة، 16 إبريل 2021

مراهقة كويتية تثير جدلا واسعا بإرتكاب جريمة غربية على المجتمع الكويتي ..ماذا فعلت ؟

موكا نيوز
2020-09-30 | منذ 7 شهر

أقدمت فتاة كويتية في سن المراهقة، على ارتكاب جريمة غريبة على المجتمع الكويتي، أثارت حالة من الجدل الواسع والكبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وكل من اطلع على تفاصيل القضية.

حيث وبحسب ما ذكرته صحيفة “الرأي” الكويتية، بأن بلاغاً ورد لرجال الأمن الكويتيين، عن قيام فتاة في عامها السابع عشر من العمر، بالدخول لمسكنه، وقيامها بسرقة ساعة وخواتم، تقدر قيمتها بآلاف الدنانير، إضافة لقيامها بأخذ هوية عمله.

وأوضحت الصحيفة بأن المواطن الستيني الذي تعرض لجريمة السرقة، بصدد تسجيل قضية بحق الفتاة السارقة، لدى مركز الشرطة، وقام بتزويد رجال الأمن الكويتيين بكامل تفاصيل سكنها وعنوانها وبياناتها الشخصية.

وقام رجال الأمن بمركز الشرطة بإحالة القضية للإدارة العامة للمباحث الجنائية الكويتية، لتقوم بضبط وإحضار الفتاة المراهقة التي قامت بسرقة الرجل المسن، على ذمة القضية التي ارتكبتها، للتحقيق معها في التهمة المنسوبة إليها، واتخاذ الإجراءات القانونية الكاملة بحقها.

وتأتي جريمة الفتاة الكويتية تلك بالتزامن مع حالة من حظر التجول وإغلاق شبه كامل للمحال التجارية ولكافة أماكن التجمعات البشرية من مدارس ومصانع وغيرها، ضمن جملة إجراءات تتبعها الحكومة الكويتية لمواجهة خطر انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد19” والذي عطّل كامل الحياة في البلاد وتسبب بخسائر اقتصادية قدرت بملايين الدولارات.


إخترنا لك
أخبار ذات صلة