الخميس، 01 أكتوبر 2020

رئيس دولة يهدد صحفياً بضربه على فمه بسبب سؤال محرج عن زوجته

2020-08-25 | منذ 1 شهر

في موقفٍ مثيرٍ للجدل، هدد الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو، أحد الصحافيين بضربه على فهمه، بعدما سأله الأخير عمّا إذا كان لزوجته علاقةٌ بأحد ملفات الفساد، خصوصا بعد ورود اسمها في أحد تلك الملفات.

وفي التفاصيل التي نقلتها التقارير الإخبارية فإنَّ مراسل صحيفة "أو. جلوبو"، قام بتوجيه سؤالٍ للرئيس البرازيلي حول قيام مساعد سابق لأحد أبنائه، بإيداع ودائع بنكية في حساب زوجته السيدة الأولى ميشيل بولسونارو، ليرد الرئيس بولسونارو عليه بالقول: "أشعر أنني ألكمك في فمك، حسنًا؟".

وكان الصحفي يقف ضمن مجموعة من الصحافيين التقاهم بولسونارو بعد زيارته المعتادة إلى كاتدرائية برازيليا، ليوجه له هذا السؤال، الذي ثارت على إثره احتجاجات الصحافيين اعتراضا على ما قاله الرئيس البرازيلي، ليغادر دون أن يدلي بأي تعليقات إضافية.